الإثنين 20 مايو 2024 مـ 01:49 صـ 11 ذو القعدة 1445 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

ترومبيت محمد حلمي تمتزج بأغاني افلام الرسوم المتحركة فى الاوبرا

ضمن توجهات الثقافة المصرية لتقديم مختلف ألوان الإبداع أقامت دار الأوبرا برئاسة الدكتورة لمياء زايد حفلا بمناسبة اعياد الربيع لعازف الترومبيت محمد حلمي .

فعلى المسرح الصغير إمتزجت اغاني افلام الرسوم المتحركة العالمية بنغمات ترومبيت محمد حلمي لتضم أكثر من ثلاثين أغنية من أشهر أفلام الرسوم المتحركة في قالب استعراضي بمشاركة مجموعة من الأطفال الموهوبين منها " الحورية الصغيرة، الجميلة والوحش ، علاء الدين ، طرزان ، هيركليز ، الاسد الملك ، مولان ، فروزن وتوى ستورى بالاضافة لاغنية الدنيا ربيع .

يذكر أن محمد حلمى تخرج فى المعهد العالى للكونسرفتوار عام 2006 بتقدير إمتياز مع مرتبة الشرف وعين به عام2007 ، انضم لأوركسترا القاهرة السيمفوني وكان أصغر عازف به ،حاز على جوائز كثيرة في عزف الترومبيت ، عمل كمذيع فى إحدي القنوات الفضائية وحصل على جوائز عديده في مجال الإعلام وظل فى المجال لمدة 6 سنوات ثم عاد لممارسة الموسيقى وعزف الترومبيت ، سافر إلي عدة دول للحصول على شهادة المعلم والماجستير والدكتوراه في مجال الترومبيت وحاليا يعمل كمدرس في الكونسرفتوار ، بدأ حفلات اغانى الرسوم المتحركة عام 2006 ليكون فريقه من الاطفال الموهوبين ، والآن الفريق هو الجيل الرابع الذي يقدم هذا اللون الفنى ، حصل على العديد من التكريمات وشهادات التقدير .

نبذة عن مبنى دار الأوبرا

دار الأوبرا المصرية، أو الهيئة العامة للمركز الثقافي القومي افتتحت في عام 1988 وتقع في مبناها الجديد والذي شُيد بمنحة من الحكومة اليابانية لنظيرتها المصرية بأرض الجزيرة بالقاهرة وقد بنيت الدار على الطراز الإسلامي.

ويعتبر هذا الصرح الثقافي الكبير الذي افتتح يوم 10 أكتوبر عام 1988هو البديل عن دار الأوبرا الخديوية التي بناها الخديوي إسماعيل العام 1869، واحترقت في 28 أكتوبر العام 1971 بعد أن ظلت منارة ثقافية لمدة 102 عاما.

ويرجع تاريخ بناء دار الأوبرا القديمة إلى فترة الازدهار التي شهدها عصر الخديوي إسماعيل في كافة المجالات، وقد أمر الخديوي إسماعيل ببناء دار الأوبرا الخديوية بحي الأزبكية بوسط القاهرة بمناسبة افتتاح قناة السويس، حيث اعتزم أن يدعو إليه عدداً كبيراً من ملوك وملكات أوروبا.

وتم بناء الأوبرا خلال ستة أشهر فقط بعد أن وضع تصميمها المهندسان الإيطاليان أفوسكانى وروس، وكانت رغبة الخديوي إسماعيل متجهة نحو أوبرا مصرية يفتتح بها دار الأوبرا الخديوية، وهي أوبرا عايدة وقد وضع موسيقاها الموسيقار الإيطالي فيردي لكن الظروف حالت دون تقديمها في وقت افتتاح الحفل.

وفقدمت أوبرا ريجوليتو في الافتتاح الرسمي الذي حضره الخديوي إسماعيل والإمبراطورة أوجيني زوجة نابليون الثالث وملك النمسا وولى عهد بروسيا