الأحد 14 أبريل 2024 مـ 07:23 مـ 5 شوال 1445 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

«موبيلاتى»: انخفاض 25% في أسعار بعض الهواتف المستوردة بعد تحرير سعر الصرف

خالد فهمي
خالد فهمي

في بشرى تخص سوق الهواتف المحمولة والذكية في مصر، كشف خالد فهمي، المدير التنفيذي لشركة «موبيلاتي» التابعة لمجموعة الصافي، عن انخفاض أسعار بعض الهواتف المحمولة المستوردة في مصر بنسبة لا تقل عن 25%، بعد قرار البنك المركزي المصري بتحرير سعر الصرف، وبدعم من استئناف البنوك فتح الاعتمادات المستندية وتدبير الدولار لاستيرادها من الخارج.

جاءت تصريحات «فهمي» خلال حفل السحور الرمضاني الذي عقدته مجموعة الصافي لقيادات شركاتها وموظفيها وبحضور نخبة من الصحفيين، وسيطرت على الأجواء مناقشات حول التغيير الملموس في سياسات الحكومة، التي بدأت في السماح بالاستيراد والإفراج الجمركي عن الهواتف المستوردة والأجهزة اللوحية، مما يبشر بتراجع أسعارها بنسبة تتراوح من 25% إلى 30%، بعدما ظلت أسعارها مرتبطة بأسعار الدولار في السوق السوداء، وهو الأمر الذي يتغير الآن بفضل تحرير سعر الصرف.

ومع ذلك، أكد «فهمي»، أن الانخفاض في الأسعار لن يطال جميع أنواع الهواتف بالسوق المصرية، حيث ستظل الأجهزة المحلية غير المستوردة تحت سقف الأسعار القديمة، حيث تم تحديد سعرها بناء على السعر الرسمي للدولار في البنوك المصرية عند مستوى 30.95 جنيهًا.

وحول توقعاته لتعافي السوق المصرية بصورة مرضية، توقع «فهمي»، أن السوق لن يعود إلى حالته الطبيعية قبل مرور 6 أشهر على الأقل، موضحًا أن الركود لا يزال مُسيطرًا بسبب توقعات المواطنين حدوث مزيد من انخفاضات الأسعار بعد تحرير سعر الصرف.

إلى جانب ذلك، أكد «فهمي»، أن فتح باب الاستيراد للهواتف المحمولة سوف يساعد على إغلاق السوق السوداء لتجارة المحمول، في إشارة إلى الهواتف المهربة وخارج الضمان، والتى انتشرت خلال الفترة الماضية، مُشيرًا إلى أن المواطن سوف يفضل العودة مرة أخرى إلى شراء الهواتف المحمول من الوكلاء والموزعين المعتمدين للحصول على الضمان.

وعن خطة التوسعية لـ«موبيلاتي»، كشف «فهمي»، أن الشركة تعمل حاليًا على توسيع شبكة فروعها البالغة 23 فرعًا، لتعزيز انتشارها على مستوى الجمهورية، وتغطية كافة محافظاتها، مُشيرًا إلى أن الخطة تستهدف إضافة من 4 إلى 5 فروع خلال العام الجاري، مُشيرًا إلى أن «موبيلاتي» ستواصل سعيها لتقديم أفضل الأسعار والعروض لعملائها.

إلى جانب التوسع والانتشار، والانخفاض المتوقع في الأسعار، تسعى «موبيلاتي» إلى تقديم خيارات تمويل مرنة تناسب الوضع الاقتصادي الراهن، حيث توفر 22 طريقة تقسيط مختلفة، في محاولة لإعادة إنعاش القدرة الشرائية للمواطنين، بالاضافة إلى أنها أول شركة تمنح وثيقة تأمين مجانية على الهواتف لمدة 12 شهرًا ضد الحريق والكسر والماء بجانب الضمان، مُؤكدًا على أن «موبيلاتي» تضع احتياجات عملائها على رأس أولوياتها.

وأخيرًا، دعا «فهمي» الحكومة المصرية إلى تقديم حوافز ضريبية وإعفاءات جمركية للمصنعين، لدعم نمو صناعة الهواتف المحمولة في مصر، مؤكدًا على أن هذه الصناعة لديها فرصة استثنائية للنمو والازدهار، وأن موبيلاتي ستُشارك بفعالية في هذا النمو.

موضوعات متعلقة