الإثنين 17 يونيو 2024 مـ 04:34 صـ 10 ذو الحجة 1445 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

٢٧ يوليو، أولى جلسات محاكمة سائق أوبر المتهم بالتحرش بالفنانة هلا السعيد

هلا السعيد
هلا السعيد

حددت نيابة الشيخ زايد ٢٧ يوليو اولى جلسات محاكمة سائق لأوبر المتهم بالتحرش بالفنانة هلا السعيد أعلى محور الضبعة بعد احالته الى محكمة الجنح.

وتضمن أمر إحالة سائق أوبر إلى محكمة الجنح تهمة ارتكاب فعل فاضح "التبول في طريق عام"، وتوجه المتهم صباح اليوم رفقة دفاعه المستشار علي فايز إلى سراي النيابة إعلانه بقرار إحالته للمحاكمة وتكليفه بحضور جلسات محاكمته.

إحالة سائق أوبر للمحاكمة الجنائية

وكان قد خرج سائق أوبر المتهم في حديث لأول مرة عقب إخلاء سبيله يروي تفاصيل الحادث وتعرضه للظلم -حسب تعبيره- من الفنانة وعدم تعرضه لها بأي أذى.

وقال مصطفى سائق اوبر في مقطع فيديو مع المستشار علي فايز المحامي المتطوع بالدفاع عنه ان الحادث وقع منذ حوالي اسبوع قرابة الساعة الحادية عشر والنصف صباحا عندما تلقى طلب من شخص يدعى "جلال" للذهاب الى مدينتي عقب عودته من الشيخ زايد وتوجه الى الموقع المحدد وشاهد العميل سيدة فتأكد من طلبها للسيارة وعندما اكدت له انها العملية اقلها واتجه الى المكان المحدد.

أضاف سائق اوبر ان سيارته تعمل بالغاز والبنزين واثناء القيادة اعلى محور الضبعة وقبل كارتون كوبري تحيا مصر بمسافة قليلة نفذ منه الغاز فقولت السيارة تلقائي العمل على "طلمبة البنزين" فكان يجب ايقاف السيارة حتى تعمل طلمبة البنزين جيدا واستأذن العميلة في التوقف فوافقت.

وقال انه اثناء توقفه شعر بحاجته الشديدة لدخول دورة المياه خاصة انه مريض بعدة امراض ويحتاج لقضاء حاجته على فترات قريبة فاستغل توقف السيارة وان زجاجها "فيميه" ووقف خلف "شنطة العربية" لقضاء حاجته ومجرد قيامه بفك حزام البنطلون الا انه فوجئ بالسيدة تخرج من السيارة تصرخ فيه وتشير باشارات عشوائية للسيارات المارة على الطريق فحاول تهدئتها الا انها استمرت في الصراخ والابتعاد عنه واضطر في تلك اللحظة لقضاء حاجته بسبب مرضه فابتعد عنها لعدة امتار وانتهى من قضاء حاجته وعاد اليها.

واضاف سائق اوبر انه عندما عاد اليها اكد عدم نيته في اذيتها وانه مريض واستدعى الامر قضاء حاجته بسرعة شديدة فعلم انها اتصلت هاتفيا باحد الاشخاص لياتي ويقلها وطلبت منه انزال حقائبها من السيارة وتوقف بجانبها لدقائق حتى يحضر من يقلها بموافقتها ثم تحرك بالسيارة خوفا من التعدي عليه بالضرب من اي شخص تابع لها.

وفي ختام حديثه وجه سائق اوبر رسالة الى الفنانة هلا السعيد قائلا:"ربنا يسامحك انا مش مسامحك انا اتبهدلت في الحجز وانا معملتش حاجة وحياتي اتدمرت مبقاش معايا جنيه اصلا واخويا استلف فلوس الكفالة اللي خرجت بيها".

وكانت كشفت الفنانة هلا السعيد، عن تعرضها للتحرش من أحد سائقي شركة أوبر، حيث أكدت الفنانة أنها انفعلت عليه بعد أن وجدته أوقف السيارة في طريق عام، وبدأ يخلع بعض ملابسه، وحينها واجهته وبرر موقفه بأنه مريض يعاني من مرض السكر.

ونشرت هلا السعيد، فيديو عبر حسابها الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات القصيرة إنستجرام، قالت فيه: "أنا واقفة على محور الضبعة، سواق أوبر فجأة وقف وفجأة قالي العربية سخنت ببص ورا لقيته فك حزام البنطلون وقالي متخافيش أصل عندي السكر ولازم أدخل الحمام، نزلت وسيبت حاجتي في العربية، ووقفت في الشارع وبعت لايف لوكيشن لصحابي، الحمد لله إني قريبة من البيت وإننا في النهار".

كما علقت هلا السعيد على الفيديو، قائلة: "الحمد لله عدت على خير.. أنا قلت بعد اللي حصل، وفيه تسجيل في العربية، بس واضح إن مفيش فايدة في أوبر، الشركة نفسها لازم تتحاسب".

و