الإثنين 15 أبريل 2024 مـ 04:53 مـ 6 شوال 1445 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

هنحزنك على شبابك.. سر مكالمة كتبت نهاية طالب علي يد 5 متهمين بالمولوتوف بالمحلة

شهدت منطقة الشعبية بدائرة قسم ثان المحلة بمحافظة الغربية، واقعة قيام 5 أشخاص باشعال النيران ، في جسد طالب جامعي ، باستخدام زجاجة مولوتوف مما تسبب في إصابته بحروق من الدرجة الثالثة متفرقة في أنحاء الجسم وجرى نقله إلى مستشفى المنصورة الدولي لتلقي العلاج اللازم

هنحزنك على شبابك..سر المكالمة التي كتبت نهاية طالب علي يد 5 متهمين بالمولوتوف بالمحلة

وتمكنت الأجهزة الأمنية بالغربية، من إلقاء القبض على المتهمين، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات.

كانت الأجهزة الأمنية بالغربية تلقت إخطارا باستقبال المستشفى شاب يدعى ع.ع ويبلغ من العمر 18 عاما، مصاب بحروق متفرقة في أنحاء الجسم بالصدر والرقبة والكتفين والفخذين.

وعلى الفور انتقلت قوة أمنية من المباحث الجنائية بدائرة قسم ثان المحلة، إلى مكان الحادث وبالفحص تبين أن 5 أشخاص أقدموا على إشعال النار في طالب جامعي بكلية الدراسات الإسلامية مستخدمين مولوتوف بمنطقة الشعبية دائرة القسم.

وتبين من المعاينة والفحص وسؤال المجني عليه، اتهم كل من محمد.ا.ع.ص وكريم.ش.ح ومحمد.م.س. ونادر. ع.ا وح.ا.ن ويقيمون جميعهم بمدينة المحلة بسبب نشوب مشادة خلال مكالمة هاتفية بين المجني عليه وأحد المتهمين الخمسة وتوعدوه بالموت قائلا"هنحزنك على شبابك، على إثرها ذهب المتهمون إلى المجني عليه بمنطقة الشعبية وسكبوا مادة بترولية مولوتوف على جسده وأشعلوا النيران به وأحدثوا إصابته.

وحرر محضر بالواقعة حمل 4557 لسنة 2024 وبتقنين الإجراءات القانونية اللازمة تمكن ضباط البحث الجنائي بدائرة قسم المحلة من إلقاء القبض على المتهمين، وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات وتفريغ كاميرات المراقبة المحيطة بمحل البلاغ.

شهود عيان في جريمة قاتل طفله ببورسعيد

كما كشف جيران قاتل طفله داخل منزل الأسرة بحي الضواحي في محافظة بورسعيد، أن الأب القاتل كان دائمًا يتعدى بالضرب بوحشية على ابنه البالغ من العمر 16 عامًا.

وتم القبض على الأب المتهم بقتل طفله بمنطقة الأمل الجديد في حي الضواحي، بعد تلقي الأجهزة الأمنية بلاغًا بالعثور على جثة طفل يدعى يوسف تامر شلبي، 16 عامًا، مشنوقًا داخل منزله.

وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن الأب قام بقتل ابنه خنقًا بعد خلاف نشب بينهما، حيث قام الأب بضرب ابنه بعنف ثم قام بخنقه حتى فارق الحياة.

وأثارت هذه الجريمة البشعة غضب واستنكار أهالي مدينة بورسعيد، الذين طالبوا بإنزال أقصى عقوبة على الأب القاتل.

وأفاد عدد من جيران الأسرة أن والدة الأطفال الستة قد تركتهم منذ عدة سنوات بسبب المعاملة السيئة من والدهم الذي كان دائم التعدي بالضرب على أطفاله.

وأشار الجيران إلى أن الأب القاتل سبق له التعدي على طفله المجني عليه، وسحله بشكل وحشي على الأرض.

وأكد عدد من جيران الأسرة أن الطفل المجني عليه هو من كان ينفق على والده وإخوته من خلال عمله في جمع الخردة.

جدير بالذكر أن جثة الطفل تم نقلها بمشرحة مستشفى النصر تحت تصرف النيابة العامة لمباشرة التحقيقات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة والتصريح بالدفن.

 

موضوعات متعلقة