الأربعاء 21 فبراير 2024 مـ 05:03 مـ 11 شعبان 1445 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

منتخب مصر فى مهمة صعبة أمام الكونغو.. وفيتوريا: «نواجه سوء الحظ»

منتخب مصر
منتخب مصر

يخوض المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم مهمة محفوفة بالعديد من المخاطر، عندما يلتقى نظيره الكونغو الديمقراطية، فى العاشرة مساء اليوم بتوقيت القاهرة، ضمن مباريات دور الـ١٦ ببطولة كأس الأمم الإفريقية ٢٠٢٣، التى تستضيفها كوت ديفوار حتى ١١ فبراير المقبل.

ورغم التفوق التاريخى لـ"الفراعنة" على حساب الكونغو، لا يكفى التاريخ وحده لحسم مثل هذه المباريات، خاصة فى ظل حالة التوتر التى تسيطر على منتخب مصر منذ بداية البطولة، وبعد تعرض ٣ لاعبين مهمين للإصابة، بداية من محمد صلاح، الذى سافر إلى إنجلترا لاستكمال علاجه من شد العضلة الخلفية، إلى جانب محمد الشناوى، الذى سافر إلى ألمانيا بسبب تعرضه لخلع فى الكتف، وأخيرًا إمام عاشور، الذى تعرض لارتجاج فى المخ، لكنه تعافى وما زال فى المعسكر.

فى الوقت نفسه، بدت أسهم منتخب الكونغو الديمقراطية كبيرة فى الذهاب بعيدًا خلال هذه البطولة، بعد المستوى الجيد الذى قدمه خلال مباريات الدور الأول، خاصة أمام منتخب المغرب القوى فى الجولة الثانية.

وقام روى فيتوريا، المدير الفنى لمنتخب مصر، بالتركيز على النواحى المعنوية للاعبى «الفراعنة»، من أجل التغلب على سوء التوفيق والإحباط الذى لازمهم خلال مباريات الدور الأول، على أمل أن يتحسن الأداء فى الأدوار الإقصائية.

ويقف التاريخ فى صف منتخب مصر، على حساب نظيره منتخب الكونغو الديمقراطية، بعد أن التقيا فى ١٢ مباراة سابقة، ٨ رسمية و٤ ودية، شهدت فوز "الفراعنة" فى ٨ مباريات، مقابل فوز وحيد لـ"الفهود"، بينما كان التعادل حاضرًا فى ٣ مناسبات، وذلك قبيل اللقاء المرتقب بينهما اليوم.

واستقر روى فيتوريا على التشكيل الذى سيخوض به مباراة اليوم، بداية من الاعتماد على محمد أبوجبل، فى حراسة المرمى، ثم أحمد حجازى ومحمد عبدالمنعم، فى قلب الدفاع، وفى الجانب الأيمن محمد هانى، على أن يكون أحمد فتوح على اليسار.

وفى الوسط، يتجه المدرب البرتغالى للاعتماد على ثلاثى مكون من: مروان عطية وحمدى فتحى ومحمود حسن "تريزيجيه"، ثم أحمد سيد "زيزو" فى مركز الجناح الأيمن، وعمر مرموش فى الجناح الأيسر، مع استمرار مصطفى محمد كمهاجم وحيد.

وحرص "فيتوريا" على عقد جلسة مع لاعبى المنتخب، حذر فيها من قوة منتخب الكونغو، الذى يتميز بالجماعية فى الأداء، والقدرة على التحول من الدفاع إلى الهجوم السريع، بجانب التسديد على المرمى.

وأعرب المدير الفنى للمنتخب عن ثقته الكبيرة فى اللاعبين، وقدرتهم على تحقيق الفوز، بشرط استغلال الفرص أمام مرمى المنافس، وتقريب الخطوط، وعدم ارتكاب هفوات دفاعية أمام مرمى محمد أبوجبل.

وشدد المدرب البرتغالى على أن مباراة اليوم هى بداية الطريق للمنافسة على اللقب الإفريقى، خاصة مع تميز منتخب مصر على مدار تاريخه بالتطور من مباراة لأخرى فى البطولات المجمعة، مطالبًا لاعبيه بالضغط على لاعبى الكونغو بطول الملعب، وعدم منحهم الحرية لتناقل الكرات.

وخلال مؤتمر صحفى قبل المباراة، قال "فيتوريا" إنه لا يحب الخسارة ويلعب دائمًا على الفوز، مشيرًا إلى أن الفريق المصرى يواجهه سوء حظ وإصابات كثيرة منذ بداية المعسكر.

وأضاف: "نعانى من إصابات كثيرة من بداية معسكر الإعداد لأمم إفريقيا، أصيب أسامة جلال وأحمد كوكا ثم محمد صلاح ومحمد الشناوى، والآن إمام عاشور الذى أصيب فى التدريب وهو خارج مباراة الكونغو".

وتابع: "لدينا بعض الإصابات، ونلعب ضد فريق صعب ولكننا جاهزون"، متابعًا: "نعمل على تصحيح الأخطاء فى مباراة الكونغو، ونلعب فى أجواء ليست سهلة، وكنا الأفضل فى معظم المباريات، وكانت لنا شخصية وكان واضحًا أسلوب اللعب الخاص بنا".

وعن احتمالية مواجهة المغرب أو السنغال، قال "فيتوريا": "كل الفرق التى تفكر فى أهداف كبيرة تعلم أنها قد تقابل بعضها".

وتعهد اتحاد الكرة بصرف مكافآت خاصة للاعبى المنتخب، حال نجاحهم فى تخطى عقبة الكونغو والصعود لربع النهائى، وهو القرار الذى نقله خالد الدرندلى، نائب رئيس اتحاد الكرة رئيس البعثة، إلى اللاعبين والجهاز الفنى، لتحفيز الجميع على إخراج أفضل ما لديهم فى المباراة.