الأربعاء 21 فبراير 2024 مـ 04:38 مـ 11 شعبان 1445 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

خلال ندوة الأزهر … قشطة»: أطلقنا حملة أغيثو غزة».. و غيتة»: بيت الزكاة» جهز القوافل

فاعلية الأزهر
فاعلية الأزهر

عقد جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي الكتاب، اليوم السبت، ندوة بعنوان 'الدور التكاملي للمؤسسات المصرية في دعم وإغاثةغزة'، حاضر فيها الدكتورة سحر نصر، مستشار شيخ الأزهر والمدير التنفيذي لبيت الزكاة والصدقات المصري، الدكتور محمود الهواري، الأمين العام المساعد للدعوة والإعلام الديني بمجمع البحوث الإسلامية، الأستاذة مها الحفناوي، رئيس الوحدة المركزية للجمعيات والعمل الأهلي بوزارة التضامن، الأستاذ عبدالعليم قشطة، المتحدث الإعلامي لبيت الزكاة والصدقات المصري، الأستاذ شريف غيتة، باحث البرامج التنموية ببيت الزكاة والصدقات المصري، وأدار الندوة الإعلامي أ. محمود عبدالرحمن، مذيع المركز الإعلامي للأزهر الشريف.

 

التنسيق الكامل

 

قالت الدكتورة سحر نصر إن مصر كان لها دور محوري في دعم القضية الفلسطينية منذ اليوم الأول للعدوان، وكان للازهر الشريف عبر بيت الزكاة والصدقات المصري دورا كبيرا في نصرة غزة، عبر حملة مكثفة لجمع التبرعات من الجميع لإرسالها لأهالينا في غزة تحت عنوان 'اغيثو غزة'، وقد رأينا نماذج مشرفة من جميع فئات الشعب المصري في التبرع لصالح غزة، وتمويل القوافل الإغاثية التي تم إرسالها لأهلنا في غزة، وكان ذلك بالتنسيق الكامل مع الدولة المصرية لتقديم الدعم اللازم لأهلنا في غزة في أسرع وقت ممكن.

 

شعب مصر

 

وأوضحت المدير التنفيذي لبيت الزكاة والصدقات المصري أن البيت قد تلقى كما كبيرا من المساعدات لأهلنا في غزة ليس من مصر فقط، ولكن من الكثير من بلدان العالم، انطلاقا من الثقة الكبيرة في بيت الزكاة والصدقات المصري برئاسة فضيلة الإمام الأكبر وقدرته على إيصال المساعدات لأهلنا، موجهة الشكر للشعب المصري على موقفه المشرف والداعم للقضية الفلسطينية، ولكل من بادر بالتبرع لصالح أهلنا في غزة من مصر والعالم.

 

القضة الفلسطينية

 

وبين الدكتور محمود الهواري أن الدولة المصرية دورها مشرف وموقفها ثابت تجاه القضية الفلسطينية، منذ بدايتها وحتى الآن، وهو ما تأكد بموقفها من العدوان الغاشم الجاري ورفضها التام لتهجير إخواننا الفلسطينيين، وكان الأزهر الشريف دائما في القلب من هذا الدعم، بدءا من عقد المؤتمرات الكبرى لفضح مخططات الكيان الصهيوني، وصولا إلى جهوده الإغاثية الكبيرة نصرة للقدس.

 

مجمع البحوث الإسلامية

 

وأضاف الأمين العام المساعد لمجمع البحوث الإسلامية أن الأزهر كان دائما في الموعد في دعم إخواننا في فلسطين، امتداد لموقف مصر ودعم له، عبر مناهج ومقررات تعرف بالقضية، ومنها إعلان فضيلة الإمام الأكبر عن عام للقضية الفلسطينية في إعلان صريح وواضح في دعم القضية الفلسطينية، مؤكدا أن المسؤولية تجاه فلسطين تشاركية وعلينا جميعا التعاون في دعمها ونصرتها، ويجب علينا إحياء القضية في نفوس وعقول أبنائنا.

 

الدولة المصرية

 

من جانبها قالت الأستاذة مها الحفناوي إن الدولة المصرية هي دولة مؤسسات، وأن هناك تعاون كامل بين جميع مؤسسات الدولة في دعم إخواننا في فلسطين، وأن التعاون بين الجميع على قدم وساق في سبيل ذلك، مؤكدة كذب مزاعم غلق معبر رفح من الجانب المصري، وأن الإجراءات المتشددة والمعايير المفرطة من دولة الاحتلال هي التي تعطل دخول المساعدات إلى أهلنا في غزة.

 

السيدة الغزاوية

 

وبينت رئيس الوحدة المركزية للجمعيات والعمل الأهلي بوزارة التضامن أن السيدة الغزاوية تستحق كل التحية على صمودها في مواجهة العدوان، لافتة أن المؤسسات الإغاثية المصرية قد قامت بجهود كبيرة لإيصال أكبر قدر من المساعدات إلى غزة، في تنسيق كبير فيما بينها تنفيذا لتوجهات الدولة المصرية.

 

أغيثو غزة

 

وأوضح الأستاذ عبدالعليم قشطة أن شيخ الأزهر ومنذ بداية العدوان، قد وجه بإطلاق حملة عالمية تحت عنوان 'أغيثو غزة'، انطلاقا من رسالة الأزهر الشريف الداعمة للقضية الفلسطينية، وهو ما عملنا على تنفيذه على الأرض عبر البدء فورا في تنفيذ توجيهات فضيلته، وقد تمكنا بفضل الله وحتى الآن من إدخال كم كبير من المساعدات إلى أهلنا في غزة، عبر إرسال اربعة من القوافل الإغاثية والطبية المحملة بجميع المستلزمات الغذائية والطبية والمعيشية لأهلنا في غزة، لافتا أن بيت الزكاة ملتزم بمساعدة كل من يتعرض للكوارث في عالمنا العربي حيث أرسلنا من قبل مساعدات لأهلنا في سوريا وليبيا وغيرها، بالإضافة لمساعدة أهلنا من الفقراء والمحتاجين وتوزيع أموال الزكاة في مصارفها الشرعية.

 

القوافل الإغاثية

 

وتحدث الأستاذ شريف غيتة عن جهود فرق العمل ببيت الزكاة والصدقات المصري لتجهيز القوافل الإغاثية لأهل غزة، مؤكدا أن الشباب العاملين في بيت الزكاة قد بذلوا جهدا كبيرا لتجهيز كميات كبيرة من المساعدات الطبية والغذائية والمعيشية وغيرها، مع التأكد من جودة وسلامة هذه المساعدات، مؤكدا أنه لا لصحة لما يثار عن أن المساعدات لا تصل لأهلنا في غزة، وأن العاملين على قوافل بيت الزكاة يستوثقون من دخول المساعدات إلى أهلنا في قطاع غزة.

 

الوسطي المستنير

 

ويشارك الأزهر الشريف -للعام الثامن على التوالي- بجناح خاص في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 55، في الفترة من 24 يناير الجاري حتى 6 فبراير 2024؛ وذلك انطلاقًا من مسؤولية الأزهر التعليمية والدعوية في نشر الفكر الإسلامي الوسطي المستنير الذي تبناه طيلة أكثر من ألف عام.

 

قاعة التراث رقم 4

 

ويقع جناح الأزهر بالمعرض في قاعة التراث رقم '4'، ويمتد على مساحة نحو ألف متر، تشمل عدة أركان، مثل قاعة الندوات، وركن للفتوى، وركن الخط العربي، فضلًا عن ركن للأطفال والمخطوطات.