الأربعاء 24 يوليو 2024 مـ 03:16 مـ 17 محرّم 1446 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

مواجهات داخل الكنيست بين الشرطة ومطالبين برحيل نتنياهو

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن مواجهات وقعت بين حرس الكنيست وعدد من الحاضرين في منصة الضيوف من الداعين لإسقاط حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وأفادت التقارير أن المواجهات اندلعت بعدما رفع عدد من المحتجين لافتات ورددوا شعارات تطالب برحيل نتنياهو وحكومته. وأكدت المصادر أن حرس الكنيست تدخل لفض الاحتجاجات، مما أدى إلى اشتباكات بين الجانبين.

وشهدت الجلسة توتراً كبيراً، حيث اضطر رئيس الكنيست إلى تعليق الجلسة لفترة قصيرة حتى تم إخراج المحتجين من القاعة. وأعرب بعض أعضاء الكنيست عن استيائهم من الطريقة التي تم بها التعامل مع المحتجين، معتبرين أن من حق المواطنين التعبير عن آرائهم بشكل سلمي داخل المؤسسة التشريعية.

احترام حقوق المتظاهرين

من جانبها، دعت المعارضة الإسرائيلية إلى إجراء تحقيق في الحادثة، مؤكدة ضرورة احترام حقوق المتظاهرين في التعبير عن رفضهم لسياسات الحكومة الحالية. وطالبوا بمحاسبة المسؤولين عن استخدام القوة ضد المحتجين.

يأتي هذا الحادث في ظل أجواء سياسية مشحونة في إسرائيل، حيث تشهد البلاد احتجاجات مستمرة ضد سياسات نتنياهو وحكومته، خاصة فيما يتعلق بالقضايا الاقتصادية والأمنية.

إصابة فلسطينيين في قصف إسرائيلي لحي الزيتون في غزة

أفاد مراسل RT أن عددا من الفلسطينيين أصيبوا جراء قصف إسرائيلي بطائرة مُسيرة استهدف حي الزيتون جنوب شرقي مدينة غزة وسط القطاع.

وذكر المراسل أن الهجوم الإسرائيلي أسفر عن إصابات متفاوتة بين السكان المحليين، وتم نقل المصابين إلى المستشفيات لتلقي العلاج اللازم. وأوضح أن القصف استهدف منطقة مأهولة بالسكان، مما تسبب في أضرار مادية جسيمة بالمباني والبنية التحتية المحيطة.

وأعربت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان لها عن قلقها البالغ إزاء تصاعد الهجمات الإسرائيلية على القطاع، ودعت المجتمع الدولي إلى التدخل الفوري لوقف هذه الاعتداءات التي تستهدف المدنيين الأبرياء.

من جانبه، أدان المتحدث باسم حركة حماس القصف الإسرائيلي، مؤكداً أن مثل هذه الهجمات لن تثني المقاومة عن الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني ومواجهة العدوان الإسرائيلي. ودعا إلى الوحدة الوطنية ورص الصفوف في مواجهة التصعيد الإسرائيلي.

يأتي هذا الهجوم في سياق توترات متزايدة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، حيث تشهد المنطقة تصعيدًا متكررًا للعنف، مما يزيد من معاناة المدنيين ويعقد الجهود المبذولة لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.