الجمعة 24 مايو 2024 مـ 03:58 صـ 16 ذو القعدة 1445 هـ
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
موقع هدف
رئيس مجلس الأمناء مجدي صادقرئيس التحرير محمود معروفأمين الصندوق عادل حسين

بن غفير يتوجه إلى موقع حادث الطعن في مدينة الرملة وسط إسرائيل

وزير الأمن القومي الإسرائيلي بن غفير
وزير الأمن القومي الإسرائيلي بن غفير

توجه وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير إلى موقع حادث الطعن في مدينة الرملة وسط إسرائيل، وفقا لما ذكرته فضائية “القاهرة الإخبارية” في نبأ عاجل عن وسائل إعلام إسرائيلية.

أكدت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، إصابة فتاة إسرائيلية بجروح خطيرة جراء عملية طعن في الرملة وإطلاق النار على المنفذ.

وسوف نوافيكم بالتفاصيل..

إدارة بايدن لن تعاقب 3 وحدات إسرائيلية رغم الانتهاكات

وسط الغضب العارم الذي يعم العديد من الجامعات الأميركية من سياسة إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن تجاه إسرائيل وتعاملها مع الحرب في قطاع غزة، وعلى الرغم من انتقاد بعض مسؤوليه سابقاً لتصرفات 3 وحدات عسكرية في الجيش الإسرائيلي، على رأسها وحدة "نتساح يهودا"، إلا أن بايدن لن يفرض أي عقوبات.

هذا ما كشفته رسالة بعثها وزير الخارجية أنتوني بلينكن إلى رئيس مجلس النواب مايك جونسون، وفق ما أفادت شبكة ABC Newsاليوم الجمعة.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة اليوم الجمعة ارتفاع حصيلة ضحايا القصف الإسرائيلي للقطاع إلى 34356 قتيلا، و77368 مصابا منذ 7 أكتوبر الماضي.

وقالت الوزارة في بيان لها إن "الاحتلال الاسرائيلي ارتكب 5 مجازر ضد العائلات في قطاع غزة وصل منها للمستشفيات 51 شهيد و 75 إصابة خلال الـ 24 ساعة الماضية"، مشيرة إلى أنه "في اليوم الـ 203 للعدوان، مازال آلاف القتلى تحت الركام وفي الطرقات، حيث يمنع الجيش الإسرائيلي وصول طواقم الإسعاف والدفاع المدني إليهم".

ومنذ السابع من أكتوبر 2023، يواصل الجيش الإسرائيلي شن حرب على غزة، تسببت بكارثة إنسانية غير مسبوقة، ونزوح أكثر من 85 بالمائة من سكان القطاع، وهو ما يعادل 1.9 مليون شخص.

حماس تدعو عمال العالم في عيدهم للتضامن مع فلسطين

دعت حركة المقاومة الإسلامية حماس، عمال العالم بالتزامن مع اقتراب عيد العمال يوم 1 مايو، إلى أسبوع من الفعاليات التضامنية مع عمال فلسطين، وليكن يوم العمال العالمي صرخة في وجه الظلم والعدوان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة .

وقالت حماس في بيان عبر حسابها: بمناسبة يوم العمّال العالمي، الذي يصادف الأوّل من مايو، ندعو كافة الحركات والنَّقابات والاتحادات العمَّالية عبر العالم إلى أسبوع من الفعاليات التضامنية مع عمّال فلسطين وقطاع عزَّة، من خلال تنظيم تظاهرات ومسيرات تجوب عواصم ومدن العالم، وتساند وتدعم حقوق عمّال فلسطين في قطاع غزَّة والضفة والقدس والداخل المحتل، وترفض وتجرّم وتفضح كافة أشكال الإجرام والظلم الذي يتعرّضون له، بفعل الاحتلال الصهيوني.